additional reading tokyo hot busty aubrey kate on massage table. european babe gets licked. phim heo angelina valentine tattooed vixen. http://desigirlsfuckvidz.com

📌 Featured🏆2022

Qatar 2022 is Beacon of Light to Inspire Future Generations

المونديال سيشكل علامة مضيئة ومصدر إلهام للأجيال القادمة

QNA

Doha: HE Minister of Commerce and Industry Sheikh Mohammed bin Hamad bin Qassim Al-Thani stressed the Ministry’s collaboration with all concerned agencies in the country to produce a historic and exceptional World Cup edition.

In an interview with Qatar News Agency (QNA), His Excellency said that the first-ever World Cup in the Middle East and the Arab world will kick off within few days’ time, highlighting the concerted national efforts for the world’s mega event to produce a historic and exceptional FIFA World Cup edition. His Excellency said this success reflects the State of Qatar’s civilizational, economic and cultural development and prosperity under the wise leadership of HH the Amir Sheikh Tamim bin Hamad Al-Thani. His Excellency said that this unique World Cup edition will be a bright sign and a solid historical legacy for all citizens and residents in the State of Qatar, and that it will inspire the World Cup fans and future generations.

Highlighting the Ministry’s efforts to contribute to the success of this global event, His Excellency pointed to the Ministry’s cooperation and coordination with various government agencies and private sectors, to accelerate the launch of integrated initiatives and programs in line with the provisions of Law No. 10 of 2021 regarding measures to host the FIFA World Cup Qatar 2022.

In collaboration with all relevant agencies, His Excellency said, the Ministry defined the mechanisms for the World Cup events and ways to facilitate procedures for entry visas, recruitment permits, work permits, and company registration. His Excellency added the procedures also included tax and customs exemptions for some categories according to the limits determined by HE Minister of Finance and the government regulations. These parties included the FIFA and its affiliated organizations, continental federations, national football associations, companies, the Supreme Committee for Delivery and Legacy (SC) and FIFA entities, suppliers of goods and contractors of its works, contractors of service providers, FIFA business partners, broadcasters, their employees and foreign nationals participating in activities.

In conjunction with these measures, the Ministry cooperated with the concerned authorities in the country to draft Law No. 11 of 2021 on the protection of trademarks, copyrights and related rights of the FIFA, according to which the Industrial Property Protection Office, or the Office for the Protection of Copyright and Neighboring Rights at the Ministry of Commerce and Industry, registers FIFA trademarks, audio recordings, performing artists, and FIFA radio programs. In this regard, the Ministry registered more than 500 FIFA-related trademarks until June 2022, according to Law No. (9) of 2002 on trademarks, trade names, geographical indications, and industrial designs and templates. The Ministry also registered nearly 180 other FIFA-related trademarks, under Law No. (11) of 2021. Hence, FIFA granted the rights to use its trademark to about 27 companies and commercial partners.

His Excellency highlighted the Ministry’s workshops aimed at supporting intellectual property rights and providing the necessary protection for major international brands, and discussing ways to guarantee fair competition and prevent illegal abuses such as unauthorized promotional activities, and combating the sale of counterfeit goods and FIFA World Cup Qatar 2022-linked products without the consensus of the concerned authorities, and the unauthorized use of trademarks and designs affiliated with FIFA and the FIFA World Cup Qatar 2022.

The workshops also discussed the tasks of judicial officers in the vicinity of stadiums during World Cup matches, ways to protect the trademarks and intellectual property rights of FIFA and the tournament sponsors, the World Cup designs and the rights of companies authorized to sell World Cup-related products, as well as mechanisms for identifying officially licensed products, and reviewing the in-stadium brand protection program during the tournament.

As part of its efforts to ensure readiness for effective dealing with investors and auditors during the FIFA World Cup Qatar 2022, His Excellency affirmed the Ministry’s keenness, through the Single Window Services (SWS) and all supporting administrative units, to secure the necessary coordination with the concerned authorities in the country to complete the auditors’ transactions. The SWS was mainly established to provide all commercial services and upgrade the trade and investment services sector to be in line with Qatar National Vision 2030, whose objectives include digital development and facilitation of digital government.

His Excellency highlighted the role of the FIFA World Cup Qatar 2022 Services Center to facilitate procedures for commercial licensing and the establishment of companies concerned with working on World Cup projects, providing general trademark registration services and its contribution to accelerating transactions involving the various sectors of the Ministry.

This center provided about 23 services in the industrial sector to back industrial projects and provide important investment incentives and benefits to support the industrial sector through various transactions. In the commercial sector, It provided a single place to facilitate obtaining the necessary licenses and registrations, support and assist investors in the planning and registration procedures and licenses for their commercial projects, in addition to diverse and fast services that meet all the needs of investors and customers.

In the consumer sector, it launched about 28 exclusive and distinctive services, and issued the necessary licenses for sales and offers.

Commenting on the Ministry’s readiness to meet the various needs of the local market during the tournament, HE the Minister of Commerce and Industry stressed the Ministry’s preparedness to deal with the expected increase in demand for consumption in the local market at very high rates, amid expectations to receive large numbers of fans and visitors. The ministry took the necessary measures to set up, renew and gradually increase inventory of food, supply and consumer commodities within the framework of the Ministry-run strategic inventory management and control system.

His Excellency highlighted the coordination with various concerned authorities and parties, particularly Al Meera Consumer Goods Company as a strategic partner, to contribute to the success of this important event. Under this coordination, the retail giant will secure sufficient stocks of products in high demand during the tournament, such as oils, rice, breakfast meals and foods, canned food, eggs, drinking water, detergents and paper products, etc.

Commenting on the Ministry’s procedures and detailed plans to face all scenarios and emergencies that ensure regular supply and procurement to meet the local market needs, His Excellency Sheikh Mohammed bin Hamad bin Qassim Al-Thani alluded to the relaunch of the Emergency Committee under Ministerial Resolution No. 52 of 2022 in a bid to ensure the import and flow of food and supplies.

This committee seeks to secure multiple procurement sources of all local market needs, and the country’s targeted strategic inventory of food and consumer commodities, and provide sufficient sale outlets for food and consumer commodities at reasonable prices and appropriate quality, His Excellency said.

The committee also seeks to tighten field control over the local market and prevent monopolistic practices, and to secure procedures for the supply of foodstuffs, supplies and consumer goods such as import, unloading, customs clearance, storage, and efficient distribution, directing the private sector mainly towards securing all the local market needs in terms of targeted food and consumer goods, and not resorting to strategic companies like Hassad, Zad and Widam except in emergency cases.

His Excellency stressed that many Qatari strategic companies completed their stocks of commodities like frozen poultry, eggs, frozen meat, bottled water, vegetables and fruits, at a time when the whole world faces huge challenges in the production and availability of foodstuffs, high prices of inputs and the continued supply chains disruptions and other obstacles and challenges which the State of Qatar managed to reign in.

As part of the Ministry’s efforts to strengthen partnership between the public and private sectors, His Excellency said that all parties, including restaurants, cafes, sales outlets, food transportation companies, hotels, hotel apartments, etc., were contacted and informed of the Ministry’s plans and its readiness to provide support when needed. His Excellency also stressed the key role played by the FIFA World Cup Qatar 2022 Food Security Emergencies Follow-up Centre, which aims to respond quickly to any shortages in foodstuff and consumer goods and overcome any difficulties or challenges facing the parties participating in the tournament.

His Excellency highlighted the daily coordination with the parties in charge of the procurement of commodities throughout the tournament to meet any potential shortage in basic commodities, including test flights to the pre-specified import sources.

His Excellency added that the measures taken by the Ministry led to a variety of choices for consumers of all commodities and alternatives in all sales outlets at acceptable prices and high quality, referring in this context to the results of a study recently conducted by an international consulting company on behalf of the Ministry of Commerce and Industry, which showed that the State of Qatar has available reasonable prices for basic commodities in all its local markets.

His Excellency highlighted a government decision to extend the work of commercial centers to 2am throughout the tournament. The decision, taken in coordination with the relevant authorities, seeks to support the World Cup-associated programs and activities. Also, in cooperation with the Ministry of Municipality, the Supreme Committee for Delivery and Legacy, and Al Meera Consumer Goods Company, the Ministry announced the inauguration of 10 temporary sales outlets close to the World Cup fans to facilitate their access to products, ensure around-the-clock services and avoid overcrowding during the tournament, His Excellency said.

These temporary outlets are added to 64 Al Meera branches located in various regions of the country, including 15 operating around the clock, in addition to six branches in the Doha Metro that operate all the week long.

His Excellency said that a work plan has been developed for the field control teams emanating from the Emergency Committee to ensure the import and flow of food and supply items, highlighting the round-the-clock and nationwide inspection of all commercial stores – major sales outlets, vegetables and fruits outlets, or restaurants, cafes, cafeterias and hotels – in order to ensure the availability of all consumer goods and services, combat monopoly, control prices, and monitor violations.

His Excellency added that the Ministry regulated and monitored activities and raised the efficiency of judicial police officers, develop their capabilities and provide them with the necessary tools, such as providing the electronic inspection system, which aims to enhance the capabilities and skills of the Ministry’s inspectors in the field of monitoring and controlling the concerned authorities in compliance with the laws and decisions regulating the business and trade sectors in the country, especially in the areas of registrations, licenses, copyrights, combating commercial fraud, monitoring defective and harmful goods, after-sales services, strategic inventory, evaluation and follow-up of prices, field control, central markets, and other fields.

His Excellency highlighted the package of laws introduced to boost foreign investments as part of the State’s keenness to provide foreign investors with the opportunity to participate in the implementation of economic projects, especially those related to the activities of the FIFA World Cup Qatar 2022.

Among these laws were Law No.(1) of 2019 on regulating Non-Qatari capital investment in the economic activity, Law No. (12) of 2020 regulating partnership between the government and private sectors, and Law No. (16) of 2018 regulating the ownership and use of real estate by non-Qataris.

The Ministry is also intensifying its efforts to promote and attract foreign investments, with the Ministry giving priority to investment requests submitted by foreign companies through the “Invest in Qatar” center, and facilitates their procedures, whether for the Ministry or the relevant government agencies.

His Excellency added that the “1000 Opportunities” initiative represents a true nucleus for linking investment opportunities with foreign supplying companies, and opening a communication channel between them and local companies to benefit from the localization of some industries, whether in supply chains or contracting for FIFA World Cup Qatar 2022 projects. His Excellency pointed out that a number of local and foreign companies submitted about 700 requests during the past six months, and that a number of local companies signed procurement contracts with more than QR 600 million.

At the same time, the Ministry of Commerce and Industry made great efforts to support Qatari industries and expand and diversify their fields, in order to achieve self-sufficiency, by launching several initiatives aimed at urging Qatari industrial establishments to raise their production capacity of national goods in order to meet the needs of consumers during the World Cup activities and in a manner that supports the arrival of national goods and products to the largest number of sales outlets in the country, His Excellency said.

His Excellency added that about 50 percent of the on-display items were allocated for Qatari products, and that coordination was made with more than 30 governmental and semi-governmental agencies to give priority to national products and increase their purchases.

His Excellency said that the remarkable turnout for investment in non-traditional sectors, particularly the industrial sector, proves the success of the State’s plans to support and enhance the contribution of national companies to achieving self-sufficiency for the State, with about 835 factories currently operating in the country.

The industrial facilities established in 2022 brought the total number of locally-made products to about 1142 products, His Excellency said, reiterating cooperation with all concerned authorities in the country to reach the best preparations for the first-ever World Cup in the Middle East and the Arab world.

قنا

الدوحة: أكد سعادة الشيخ محمد بن حمد بن قاسم آل ثاني وزير التجارة والصناعة على دور الوزارة وتعاونها مع مختلف الجهات المعنية بالدولة لتقديم نسخة تاريخية واستثنائية لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022.

وقال سعادته في حوار مع وكالة الأنباء القطرية /قنا/ : “ساعات قليلة تفصلنا عن بدء منافسات بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، النسخة الأولى من نوعها في تاريخ منطقة الشرق الأوسط والعالم العربي، لواحدة من أضخم الفعاليات الرياضية في العالم حيث تتضافر الجهود الوطنية لتقديم نسخة تاريخية واستثنائية من المونديال، بما يعكس التطور والازدهار الحضاري والاقتصادي والثقافي الذي شهدته بلادنا في ظل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، حفظه الله.. ونحن على ثقة في أن تشكل هذه النسخة الفريدة من نوعها في العالم علامة مضيئة وإرثاً تاريخياً راسخاً في وجدان كل مواطن ومقيم على أرض دولة قطر الطيبة ومصدر إلهام لجمهور بطولة كأس العالم وللأجيال القادمة”.

وأضاف سعادته أن وزارة التجارة والصناعة بذلت جهودا حثيثة للمساهمة في إنجاح هذا الحدث العالمي وتقديمه بصورة مشرفة تدعم مكانة دولة قطر كوجهة عالمية رائدة على مختلف الصعد، حيث سعت الوزارة بالتعاون والتنسيق مع مختلف مكونات القطاعين الحكومي والخاص إلى تسريع وتيرة إطلاق مبادرات وبرامج متكاملة تتماشى مع أحكام القانون رقم 10 لسنة 2021 بشأن تدابير استضافة كأس العالم FIFA قطر 2022.

وأشار إلى أن الوزارة قامت، بالتعاون مع المؤسسات ذات الصلة، بتحديد آليات إقامة فعاليات البطولة والسبل الكفيلة بتيسير إجراءات سمات الدخول للدولة، وتصاريح الاستخدام، وتراخيص العمل، وتسجيل الشركات، فضلا عن تقديم إعفاءات من كافة الرسوم بالنسبة للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) والمنظمات التابعة له، والاتحادات القارية، والاتحادات الوطنية لكرة القدم، والشركات، واللجنة العليا للمشاريع والإرث وكيانات الفيفا وموردي السلع ومقاولي الأشغال التابعة له، والمتعاقدين مع مُقدمي الخدمات، وشركاء الفيفا التجاريين، وجهات البث الناقلة للفعاليات، والأفراد المعنيين أو الموظفين لدى هذه الفئات، والرعايا الأجانب من المشاركين في الأنشطة. كما تم إعفاء هذه الفئات من الضرائب وذلك وفقاً للحدود التي يصدر بها قرار من وزير المالية، وبما يتفق والضمانات الحكومية.

وأوضح سعادة وزير التجارة والصناعة أنه بالتزامن مع هذه الخطوات، عملت الوزارة بالتعاون مع الجهات المعنية بالدولة على إعداد القانون رقم 11 لسنة 2021 بشأن حماية العلامات التجارية وحقوق المؤلف والحقوق المجاورة الخاصة بالاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) والذي يتولى بموجبه مكتب حماية الملكية الصناعية، أو مكتب حماية حقوق المؤلف والحقوق المجاورة، بوزارة التجارة والصناعة، تسجيل العلامات التجارية الخاصة بالفيفا، وإيداع المصنفات والتسجيلات السمعية وأداءات فناني الأداء والبرامج الإذاعية الخاصة بالفيفا، وقد قامت الوزارة في هذا الصدد، بتسجيل أكثر من 500 علامة تجارية تابعة للفيفا حتى يونيو 2022 وذلك بموجب القانون رقم (9) لسنة 2002 بشأن العلامات والبيانات التجارية والأسماء التجارية والمؤشرات الجغرافية والرسوم والنماذج الصناعية. كما قامت الوزارة بتسجيل ما يقرب من 180 علامة تجارية أخرى ذات صلة بالفيفا وذلك بموجب القانون رقم (11) لسنة 2021. وبدوره، منح الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) حقوق استخدام علامته لنحو27 شركة وشريكا تجاريا له.

وبين سعادته أن الوزارة نظمت عدداً من ورشات العمل الهادفة إلى دعم حقوق الملكية الفكرية وتوفير الحماية اللازمة للعلامات التجارية العالمية الكبرى، وبحث سبل تكريس المنافسة العادلة ومنع التجاوزات غير القانونية على غرار الأنشطة الترويجية غير المصرح لها، ومكافحة بيع السلع المقلدة والمنتجات ذات الصلة بكأس العالم FIFA قطر 2022 دون الحصول على موافقة الجهات المعنية، والاستخدام غير المصرح للعلامات التجارية والتصاميم التابعة للفيفا وكأس العالم FIFA قطر 2022، إلى جانب مناقشة مهام مأموري الضبط القضائي خلال فترة إقامة المباريات في محيط الملاعب، وسبل حماية العلامات التجارية وحقوق الملكية الفكرية الخاصة بالفيفا ورعاة البطولة، وحماية التصاميم الخاصة بكأس العالم، وحقوق الشركات التي تم منح التراخيص لها لبيع المنتجات المتعلقة ببطولة كأس العالم، فضلاً عن آليات تحديد المنتجات المرخص لها رسمياً، واستعراض برنامج حماية العلامات التجارية في الملاعب خلال فترة البطولة.

وفي إطار جهودها لضمان جاهزية التعاطي الفعال مع المستثمرين والمراجعين خلال بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، أكد سعادة الشيخ محمد بن حمد بن قاسم آل ثاني حرص وزارة التجارة والصناعة، من خلال منصة النافذة الواحدة وجميع الوحدات الإدارية الداعمة، على تأمين التنسيق اللازم مع الجهات المعنية بالدولة لإنجاز معاملات المراجعين، خاصة وأن الهدف من تأسيس نظام النافذة الواحدة هو تقديم جميع الخدمات التجارية والارتقاء بقطاع خدمات التجارة والاستثمار ليتماشى مع رؤية قطر الوطنية 2030، والتي من أهدافها التطوير الرقمي وتسهيل الحكومة الرقمية.

ونوه سعادته بدور مركز خدمات الفيفا الذي دشنته الوزارة في تبسيط إجراءات التسجيل والتراخيص التجارية وتيسير تأسيس الشركات المعنية بالعمل في مشاريع كأس العالم FIFA قطر 2022، وتقديم خدمات تسجيل العلامات التجارية العامة وإسهامه في تسريع المعاملات التي تشمل مختلف قطاعات الوزارة، لافتا إلى أن المركز قدم في القطاع الصناعي نحو 23 خدمة تدعم المشاريع الصناعية، ووفر حوافز ومزايا استثمارية هامة لدعم ومساندة القطاع الصناعي خلال مختلف المعاملات.. كما وفر في القطاع التجاري مكانا واحدا لتيسير الحصول على التراخيص والسجلات اللازمة، ودعم ومساندة المستثمرين خلال مراحل تأسيس مشاريعهم التجارية (التخطيط وإجراءات التسجيل والتراخيص) بالإضافة إلى توفير خدمات متنوعة وسريعة تلبي كافة احتياجات المستثمرين والمتعاملين.. وفي قطاع المستهلك دشن نحو 28 خدمة حصرية ومميزة، وقام بإصدار التراخيص اللازمة للتنزيلات والعروض.

وأكد سعادة وزير التجارة والصناعة في حواره مع /قنا/ على جاهزية الوزارة لتلبية مختلف احتياجات السوق المحلي خلال فترة البطولة، وقال في هذا الصدد :” نحن جاهزون وفي أتم الاستعداد لتغطية زيادة الطلب على الاستهلاك المتوقع في السوق المحلي بمعدلات مرتفعة جداً بالنظر إلى ترقب دخول أعداد كبيرة من المشجعين والزوار للبلاد”، مشيرا إلى أن الوزارة كانت قد بادرت منذ فترة طويلة باتخاذ الإجراءات اللازمة في هذا الشأن من خلال بناء مخزونات من السلع الغذائية والتموينية والاستهلاكية وتجديدها بصورة دورية والرفع منها تدريجياً في إطار منظومة إدارة ومراقبة المخزون الاستراتيجي للسلع الغذائية والاستهلاكية التي تُديرها الوزارة.

وأفاد سعادته بأنه تم التنسيق مع مختلف الجهات والأطراف المعنية وخاصة شركة الميرة للمواد الاستهلاكية باعتبارها شريكا استراتيجيا بهدف المساهمة في إنجاح هذه التظاهرة الكبيرة والهامة، حيث تم تكوين مخزون كافٍ لدى الشركة من المنتجات التي تشهد إقبالاً متزايداً خلال فترة البطولة مثل “الزيوت والأرز ووجبات الإفطار والأطعمة المعلبة والبيض ومياه الشرب والمنظفات والورقيات وغيرها”.

وعن إجراءات الوزارة وخططها التفصيلية لمواجهة مختلف السيناريوهات وحالات الطوارئ الكفيلة بانتظام عمليات الإمداد والتموين لتلبية احتياجات السوق المحلي، أكد سعادة الشيخ محمد بن حمد بن قاسم آل ثاني وزير التجارة والصناعة على أنه تم وضع الأطر المؤسسية لذلك، حيث إنه بموجب القرار الوزاري رقم 52 لسنة 2022، تمت إعادة تشكيل لجنة الطوارئ لضمان استيراد وتدفق المواد الغذائية والتموينية وتتمثل اختصاصاتها في تأمين كافة احتياجات السوق المحلي من السلع الغذائية والاستهلاكية المُستهدفة، وتأمين مصادر توريد مُتعددة لتوفير احتياجات السوق المحلي من السلع الغذائية والاستهلاكية، وتكوين المخزون الاستراتيجي المُستهدف للدولة من السلع الغذائية والاستهلاكية، وتوفير منافذ البيع الكافية للسلع الغذائية والاستهلاكية وبأسعار مقبولة وجودة ملائمة، إضافة إلى تشديد الرقابة الميدانية على السوق المحلي ومنع المُمارسات الاحتكارية، وتأمين إجراءات توريد المواد الغذائية والتموينية والاستهلاكية: الاستيراد، والتفريغ، والتخليص الجمركي، والتخزين، وكفاءة التوزيع، وتوجيه القطاع الخاص بشكلٍ أساسي نحو تأمين جميع احتياجات السوق المحلي من السلع الغذائية والاستهلاكية المُستهدفة، وعدم اللجوء إلى الشركات الاستراتيجية “حصاد زاد ودام” إلا في حالات الطوارئ.

وشدد سعادته على توافر المخزون حالياً بالدولة لدى العديد من الشركات الاستراتيجية والذي تم استكماله بنسبة (100بالمئة) بما في ذلك الدواجن المجمدة والبيض واللحوم المجمدة والمياه المعبأة والخضراوات والفواكه، في الوقت الذي يشهد فيه العالم بأسره تحديات جمَّة لا تخفى على أحد في مستوى الإنتاج وتوافر الغذاء وارتفاع أسعاره وأسعار المدخلات وتواصل الاضطرابات في سلاسل الإنتاج والتوريد والإمدادات وغيرها من المعوقات والتحديات التي أبدت حيالها دولة قطر قدرة كبيرة على التخطيط والتحكم دونما أدنى نقص.

وفي إطار جهود الوزارة الرامية إلى تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص، بين سعادة وزير التجارة والصناعة أنه تمت مخاطبة جميع الجهات من مطاعم ومقاه ومنافذ بيع وشركات نقل الطعام والفنادق والشقق الفندقية وغيرها، وإطلاعهم على الخطط الخاصة بالوزارة واستعدادها لتقديم الدعم والمساندة عند الحاجة، مؤكدا في هذا السياق على الدور الهام والمحوري الذي تضطلع به غرفة عمليات طوارئ الأمن الغذائي لكأس العالم FIFA قطر 2022 المُحدثة بوزارة التجارة والصناعة والجهات المشاركة فيها ونظام العمل الخاص بها والتي ترمي، إلى الاستجابة السريعة لأي نقص في المواد الغذائية والاستهلاكية وتعويضه قبل حدوثه بفترة كافية وتذليل أي صعوبات أو تحديات تواجه الجهات المشاركة في البطولة.

ونبه سعادته إلى أن التنسيق قائم بصورة يومية مع الجهات المشاركة لتموين البطولة والتأكد من كفاية المخزونات لديها لمواجهة أي مخاطر محتملة في نقص السلع الأساسية، وأنه تم منذ فترة البدء في القيام برحلات جوية تجريبية لمصادر الاستيراد المحددة مسبقاً وذلك عن طريق (النقل اللوجستي)، كما أن الإجراءات التي اتخذتها الوزارة قد أفضت إلى تنوع الخيارات أمام جمهور المستهلكين من كافة السلع وبدائل السلع في جميع منافذ البيع بأسعار مقبولة وجودة عالية، مشيراً في هذا السياق إلى نتائج الدراسة التي أجراها مؤخراً بيت خبرة عالمي لحساب وزارة التجارة والصناعة والتي بيّنت إتاحة دولة قطر أسعاراً مناسبةً ومعقولةً للسلع الأساسية التي توفرها بمختلف الأسواق المحلية.

وفي إطار الاستعدادات لاستضافة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة ودعماً للبرامج والأنشطة التي سيتم تنظيمها في إطار هذا الحدث العالمي، أوضح سعادة الشيخ محمد بن حمد بن قاسم آل ثاني أنه تم إصدار قرار بتمديد عمل المجمعات التجارية إلى الساعة 2:00 صباحاً كحد أدنى خلال فترة البطولة، ويمكن للقائمين على المجمعات تمديد فترات عملهم بناء على توجهاتهم بهذا الشأن، كما أعلنت الوزارة بالتعاون مع وزارة البلدية واللجنة العليا للمشاريع والإرث وشركة الميرة للمواد الاستهلاكية عن افتتاح 10 منافذ بيع مؤقتة وقريبة من أماكن تواجد جماهير بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 بهدف تيسير وصول المنتجات إلى زوار الدولة خلال فترة البطولة وضمان وفرة وتنوع السلع على مدار الساعة وكامل أيام الأسبوع فضلا عن تفادي الازدحام في منافذ البيع الدائمة، حيث تضاف هذه المنافذ المؤقتة إلى (64) فرعا لشركة الميرة المتواجدة في مختلف مناطق الدولة، ومن بينها (15) تعمل على مدار الساعة إلى جانب (6) أفرع بمترو الدوحة يتم تشغيلها لمدة كامل أيام الأسبوع.

وأفاد سعادته بأنه تم وضع خطة عمل لفرق الرقابة الميدانية المنبثقة عن لجنة الطوارئ لضمان استيراد وتدفق المواد الغذائية والتموينية وقد تم بالفعل القيام بحملات تفتيشية على جميع المنشآت التجارية سواءً تعلق الأمر بمنافذ البيع الكُبرى أو منافذ بيع الخضار والفواكه أو المطاعم والمقاهي والكافتيريات والفنادق بهدف التأكد من توافر جميع السلع الاستهلاكية والخدمات، وعدم وجود احتكار وضمان عدم ارتفاع الأسعار ورصد المخالفات، لافتاً إلى أنه يتم تأمين تلك الحملات على مدار الساعة وكامل أيام الأسبوع بحيث تغطي كافة مناطق الدولة.

وتابع سعادته بأن الوزارة سعت إلى تنظيم ومراقبة الأنشطة ورفع كفاءة مأموري الضبط القضائي وتنمية قدراتهم وتزويدهم بالأدوات اللازمة مثل توفير نظام التفتيش الإلكتروني والذي يهدف إلى تعزيز قدرات ومهارات مفتشي الوزارة في مجال رصد ومراقبة الجهات المعنية بالالتزام بالقوانين والقرارات المنظمة لقطاعي الأعمال والتجارة في الدولة وخاصة في مجالات السجلات والرخص وحقوق الملكية الفكرية ومكافحة الغش التجاري ومراقبة السلع المعيبة والضارة وخدمات ما بعد البيع والمخزون الاستراتيجي وتقييم ومتابعة الأسعار والرقابة الميدانية والأسواق المركزية وغيرها من المجالات الأخرى.

وأكد سعادة وزير التجارة والصناعة حرص الدولة على توفير الفرصة للمستثمرين الأجانب للمشاركة في تنفيذ المشروعات الاقتصادية لا سيما المرتبطة بفعاليات كأس العالم FIFA قطر 2022، وفي هذا الصدد صدرت حزمة من القوانين لتحفيز الاستثمارات الأجنبية بالاعتماد على تشريعات متطورة مثل القانون رقم (1) لسنة 2019 بتنظيم استثمار رأس المال غير القطري في النشاط الاقتصادي، وقانون رقم (12) لسنة 2020 بشأن تنظيم الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص، والقانون رقم (16) لسنة 2018 بشأن تنظيم تملك غير القطريين للعقارات والانتفاع بها، كما تكثف الوزارة جهودها من أجل الترويج وجذب الاستثمارات الأجنبية خلال البطولة حيث تولي الوزارة الأولوية لطلبات الاستثمار المقدمة من الشركات الأجنبية عبر مركز “استثمر في قطر”، وتسهيل إجراءاتها سواء الخاصة بالوزارة أو الجهات الحكومية ذات الصلة.

وأضاف سعادته أن مبادرة “1000 فرصة”، تمثل نواة حقيقية لربط فرص الاستثمار بالشركات الأجنبية الموردة، وفتح قناة تواصل بينها وبين الشركات المحلية للاستفادة من توطين بعض الصناعات سواء في سلاسل التوريد أو المقاولات الخاصة بمشاريع كأس العالم FIFA قطر 2022، حيث تقدم عدد من الشركات المحلية والأجنبية بحوالي 700 طلب عبر مبادرة “1000 فرصة”، خلال الـ 6 أشهر الماضية، إضافة إلى توقيع عقود توريد لعدد من الشركات المحلية بما يزيد على 600 مليون ريال (بحسب إحصائيات الشركات)، وفي الوقت ذاته بذلت وزارة التجارة والصناعة جهوداً كبيرة في سبيل دعم الصناعات القطرية وتوسيع وتنويع مجالاتها، بما يحقق الاكتفاء الذاتي للدولة، وذلك عبر إطلاق العديد من المبادرات الهادفة إلى حث المنشآت الصناعية القطرية على رفع طاقتها الإنتاجية من السلع الوطنية بما يلبي احتياجات المستهلكين خلال فعاليات كأس العالم وبما يدعم وصول السلع والمنتجات الوطنية إلى أكبر عدد من منافذ البيع بالدولة، وفي هذا الصدد، تم تخصيص نحو 50 بالمئة من المعروضات لصالح المنتجات القطرية، والتنسيق مع أكثر من 30 جهة حكومية وشبه حكومية لإعطاء الأولوية للمنتجات الوطنية وزيادة مشترياتها منها.

وختم سعادة الشيخ محمد بن حمد بن قاسم آل ثاني وزير التجارة والصناعة حواره مع /قنا/ بالقول “الإقبال الملحوظ على الاستثمار في القطاعات غير التقليدية وخاصة الصناعية، خير دليل على نجاح خطط الدولة الرامية إلى دعم وتعزيز مساهمة الشركات الوطنية في تحقيق الاكتفاء الذاتي للدولة، حيث بلغ عدد المصانع العاملة في الدولة والمسجلة حتى اليوم نحو 835 مصنعاً، وساهمت المنشآت الصناعية التي تم تأسيسها في العام 2022 بطرح منتجات جديدة ليصل إجمالي عدد المنتجات المُصنّعة في دولة قطر نحو 1142 منتجاً والعمل متواصل بالتعاون مع كافة الجهات المعنية بالدولة للوصول إلى قمة الجاهزية على مختلف الأصعدة لأداء مهمتنا التاريخية في إنجاح تنظيم واستضافة النسخة الأولى من نوعها على الإطلاق من بطولة كأس العالم في منطقة الشرق الأوسط والعالم العربي”.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published.

wild fingering with love tunnel fucking.website
free xxx
sextop yaela vonk and kyla.

Back to top button