🇶🇦 DOHA

Seven arrested for golden treasure fraud

ضبط تشكيل عصابي تخصص في الاحتيال على المواطنين

DOHA: The security agencies in the country arrested a gang of seven for fleecing money from people promising antique treasure with gold coins. They also trapped many victims by selling them expensive smart phones at half the price. After robbing the money, they fled from the crime scene.

Brig. Jamal Al Kaabi, Director of Criminal Investigation Department said the CID received information that some people cheated a number of citizens and residents this way. They had claimed that they possessed a good quantity of gold which they wanted to sell at a cheap price.

The fraudsters targeted elderly people and women, both citizens and residents. The owners of cars parked in public places were approached and told that coins worth QR one million were found in an abandoned buildings. Since they cannot sell or use them, the victims were promised the possession.

A search and investigation found that the gang has seven Asians as members playing different roles. Upon arrest, the perpetrators admitted committing fraud.

Lt. Col. Majid Sharida Al Rumaihi, head of the Capital Security Investigation Section, urged citizens and residents not to deal with such gangs and follow legal procedures in buying and selling gold, and through the approved outlets after obtaining permits from the competent authorities.

He also advised not to buy any devices except from known and reliable persons and places, and to inform the security authorities of fraudsters in order to help them ensure the safety of citizens and residents.

تمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على تشكيل عصابي مكون من 7 أشخاص من الجنسية الآسيوية، اتبع أساليب احتيالية على المواطنين والمقيمين والزائرين للبلاد، حيث قاموا بالاستيلاء على مبالغ مالية كبيرة من عدد من الضحايا، بعد إيهامهم أن لديهم كنزاً من الذهب، عبارة عن قطع نقدية ذهبية أثرية، ويريدون بيعها، كما قاموا أيضاً بالاحتيال على عدد من الضحايا عن طريق بيعهم هواتف ذكية غالية الثمن بنصف ثمنها الأصلي، وقيامهم بالاستيلاء على الأموال، والهروب من مكان الجريمة.

وحول وقائع القضية، أكد العميد جمال الكعبي -مدير إدارة البحث الجنائي- إن الإدارة تلقت معلومات، مفادها قيام أشخاص مجهولو الهوية بالاحتيال على عدد من المواطنين والمقيمين وسلبهم أموالهم، بعد إيهامهم بامتلاكهم كمية من الذهب، يرغبون في تصريفها، وبيعها بثمن زهيد.

وأضاف أنه خلال الفترة الأخيرة، ظهرت عمليات من الاحتيال على فئة كبار السن والسيدات، سواءً المواطنين أو المقيمين، حيث تعمد الجناة استهداف أصحاب السيارات في الأماكن العامة، وإيهامهم أن لديهم كنزاً من الذهب، عثروا عليه في أحد المباني المهجورة، وهو عبارة عن عملات ذهبية أثرية، يقدر ثمنها بأكثر من مليون ريال قطري، والادعاء أنهم لا يستطيعون بيع الكنز أو تصريفه، ثم يتم عرض الكنز على الضحايا.

ومن خلال البحث والتحري، تبين أن هذا التشكيل العصابي مكون من سبعة أشخاص من الجنسية الآسيوية، يقومون بعمليات الاحتيال بطرق مختلفة، وبناءً على تلك المعلومات، تم وضع خطة للإيقاع بالتشكيل العصابي في حالة التلبس، وتم ضبط الجناة الذين اعترفوا أنهم جميعاً شاركوا في عمليات الاحتيال.

وطالب المقدم ماجد شريده الرميحي -رئيس قسم مباحث أمن العاصمة- المواطنين والمقيمين بعدم التعامل مع مثل تلك النماذج الإجرامية، واتباع الإجراءات القانونية في عملية بيع وشراء الذهب، وذلك من خلال المحلات المعتمدة، واستخراج التصاريح من الجهات المختصة، وعدم شراء أية أجهزة إلا من أماكن وأشخاص معروفين، وموثوق بهم، وإبلاغ الجهات الأمنية عن مثل هؤلاء الأشخاص، للتصرف بشأنهم، بما يحفظ سلامة المواطنين والمقيمين، والمحافظة على أموالهم، وتجنب تعرضهم لعمليات الاحتيال والسرقة.;

Tags
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
X