IEnvA Stage 2 certificate 0 110

Qatar Airways first airline in Mideast to get IEnvA Stage 2 certificate

Qatar Airways announced yesterday its accreditation to the highest level of the International Air Transport Association’s (IATA) Environmental Assessment programme (IEnvA). Exceeding its deadline set in March 2016, Qatar Airways is the first airline in the Middle East, and the fifth worldwide, to achieve IEnvA Stage 2.

Qatar Airways Group Chief Executive Akbar Al Baker was presented with the IEnvA Stage 2 certificate by Alexandre de Juniac, Director-General and Chief Executive Officer of IATA, during Al Baker’s inaugural meeting as the new Chair-Elect of IATA’s Board of Governors in Geneva on December 1, 2017.

On accepting the certificate, Al Baker said: “I am proud to receive this acknowledgment of our success in developing and embedding a comprehensive environmental management system in the year we celebrate our twentieth anniversary. Looking back over the last two decades, we have transformed from an emerging regional airline to a world leader in aviation. As we continue to build our global network, we remain committed to dedicating the leadership and resources needed to meet our vision for environmental sustainability”.

“Our continued involvement in IATA’s environmental programmes positions Qatar Airways at the forefront in establishing a sustainable aviation industry.”

Alexandre de Juniac said: “We offer our congratulations to Qatar Airways for successfully completing Stage 2 of IATA’s environmental assessment program, and our thanks to them for their continuing leadership in environmental performance. IEnvA accreditation is independently assessed and aligned with internationally recognised standards, and the voluntary commitment of Qatar Airways and other airlines to the IEnvA program is further evidence of the airline sector’s determination to meet and exceed the highest environmental standards.”

Through its environmental management system, Qatar Airways has implemented a range of initiatives to improve environmental performance. This includes Qatar Airways’ systematic approach to aviation fuel efficiency, which focuses on weight reduction, route optimisation, and aircraft performance. This initiative has delivered savings which include 1,800 tonnes fuel (5,600 tonnes CO2) through optimising potable water upload, and 4,800 tonnes fuel (15,300 tonnes CO2) by reducing the use of engines while taxing on arrival at Hamad International Airport.

Further, the environmental management system has reinforced business processes to improve how the airline engages its suppliers. In particular, it has launched a new Sustainable Procurement Charter and promotes the use of sustainably-sourced items within its award winning in-flight catering.

A central part of Qatar Airways’ Environmental Management System involves providing its employees with the skills to deliver effective environmental management on a day-to-day basis.

During 2016, in partnership with the Institute of Environmental Management & Assessment (IEMA), Qatar Airways launched a leading-edge environmental competency matrix to set skill requirements for every employee and incorporated environmental responsibilities into the job descriptions of all airline employees globally.

القطرية تجتاز المرحلة الثانية من التقييم البيئي لـ الإياتا

أعلنت الخطوط الجوية القطرية أمس اجتيازها للمرحلة الثانية من برنامج التقييم البيئي للاتحاد الدولي للنقل الجوي (IEnvA)، وبعد أن أعلنت في شهر مارس لعام 2016 خططها لاجتياز المرحلة الثانية، أصبحت القطرية الآن أول شركة طيران في الشرق الأوسط وخامس شركة طيران في العالم تجتاز المرحلة الثانية.

وتسلّم سعادة السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، شهادة اعتماد للمرحلة الثانية من IEnvA من قبل السيد أليكسندر دي جونياك، المدير العام والرئيس التنفيذي لـ”إياتا”، خلال حضور سعادة السيد الباكر لاجتماع مجلس محافظي إياتا في جنيف في الأول من شهر ديسمبر لعام 2017. ويشار إلى أن سعادة السيد الباكر سيتولى رئاسة مجلس محافظي إياتا خلال العام القادم.

وبعد استلامه لشهادة الاعتماد، قال سعادة السيد الباكر:”نفتخر بحصولنا على هذه الشهادة التي تعد دليلًا على نجاحنا في تطوير وتطبيق أنظمة متكاملة وشاملة للإدارة البيئية، ويسعدني استلامها في وقت يتزامن مع احتفالاتنا بمرور 20 عامًا على إطلاق عملياتنا. وبالنظر إلى مسيرتنا خلال العقدين الماضيين، نرى بأن الخطوط الجوية القطرية قد تطورت من شركة طيران إقليمية إلى شركة طيران رائدة تجوب جميع أنحاء العالم، وبينما نستمر بتوسعة شبكة وجهاتنا العالمية، نبقى ملتزمين بتكريس نجاحنا ومواردنا من أجل تحقيق الاستدامة البيئية”.

وأضاف سعادة السيد الباكر:”من شأن مشاركاتنا المتواصلة في البرامج البيئية للاتحاد الدولي للنقل الجوي وضع الخطوط الجوية القطرية في مقدمة الشركات الساعية إلى تأسيس قطاع طيران مستدام”.

من جهته، قال السيد أليكسندر دي جونياك، المدير العام والرئيس التنفيذي لـ”إياتا”:”نهنئ الخطوط الجوية القطرية على اجتياز المرحلة الثانية من برنامج التقييم البيئي للاتحاد الدولي للنقل الجوي، ونشكرهم على استمرار اهتمامهم بالأداء البيئي وريادتهم لهذا المجال، ويتم تقييم الحاصلين على شهادة اعتماد برنامج التقييم البيئي بشكل مستقل بناءً على معايير عالمية، ويشكل التزام الخطوط الجوية القطرية وشركات الطيران الآخرى بهذا البرنامج دليلًا على عزم شركات الطيران لتلبية وتخطي أعلى المعايير البيئية”.

ونفّذت الخطوط الجوية القطرية مجموعة من المبادرات لتعزيز الأداء البيئي عبر أنظمة الإدارة البيئية الخاصة بالشركة، بما في ذلك النهج الذي تتبعه الناقلة للتوفير في استهلاك الوقود، والذي يركّز على تقليل الوزن واتخاذ أفضل المسارات الجوية وتحسين أداء الطائرة، وآتت هذه المبادرة البيئية ثمارها بتوفير 1800 طن من وقود الطائرات (5600 طن من ثاني أكسيد الكربون) من خلال تحميل الكمية الأمثل من مياه الشرب على الطائرة، وتوفير 4800 طن من الوقود (15300 طن من ثاني أكسيد الكربون) عبر استخدام المحركات بشكل أقل خلال سير الطائرة على المدرج عند الوصول إلى مطار حمد الدولي.

وبالإضافة إلى ما سبق، عزز برنامج الإدارة البيئية من عمليات الشركة بهدف تحسين طريقة تعامل القطرية مع المزودين للخدمات والمنتجات، حيث أطلقت ميثاق المشتريات المستدامة ودعمت المواد التي يتم إنتاجها من قبل مصادر مستدامة عبر خدمات تزويد الطعام على متن الطائرة.

ويشتمل نظام الإدارة البيئية في الخطوط الجوية القطرية على تزويد الموظفين بالمهارات والمعرفة اللازمة لتطبيق إدارة بيئية ناجعة على أساس يومي. وأطلقت الخطوط الجوية القطرية في عام 2016 مصفوفة الكفاءة البيئية بالشراكة مع معهد الإدارة البيئية والتقييم، حيث تهدف هذه المصفوفة إلى تحديد المهارات المطلوبة لكل موظف ودمج المسؤوليات البيئية في الوصف الوظيفي لجميع الموظفين في الخطوط القطرية في شتى أنحاء العالم. وتعمل القطرية حاليًا على تجهيز وتطوير حزم تدريب بيئية تشمل أسلوب تدريب تفاعلي عبر الإنترنت، من شأنه إتاحة الفرصة لانخراط الموظفين في برامج الإدارة البيئية، والمساهمة في مرونة الأعمال.

وكانت القطرية قد اختيرت عضوًا في لجنة البيئة التابعة للاتحاد الدولي للنقل الجوي (EnCom) منذ عام 2009. وتضم هذه اللجنة ممثلين عن شركات الطيران وتركز على الحلول الممكنة في قطاع الطيران العالمي لمواجهة التحديات البيئية مثل التغير المناخي والنقل غير المشروع للأحياء البرية المهددة بالانقراض والمخلفات والوقود البديل والمسؤولية الاجتماعية. وقبلت الخطوط الجوية القطرية مؤخرًا ترشيحها من قبل أعضاء EnCom لرئاسة مجلس الرقابة البيئية المسؤول عن توفير إشراف لبرامج IEnvA بالنيابة عن الأعضاء.. وتحتفل الخطوط الجوية القطرية، بعشرين عامًا على انطلاقتها وتقديم أفضل تجربة سفر عبر شبكة وجهاتها العالمية التي تضم أكثر من 150 وجهة رئيسية من وجهات السياحة والأعمال تحت شعار “معًا إلى كل مكان” في عامي 2017 – 2018، وستضيف الخطوط الجوية القطرية، وهي واحدة من أسرع شركات الطيران نموًا في العالم، عددًا من الوجهات المميزة الجديدة إلى شبكتها المتنامية من ضمنها سانت بيتيرسبرغ شانغ ماي، كانبيرا، وغيرها من الوجهات وذلك على متن أسطولها الحديث الذي يضم أكثر من 200 طائرة.

Previous ArticleNext Article

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *