For National Sport Day 0 455

QTA, hotels offer packages for National Sport Day

Qatar Tourism Authority (QTA) has again partnered with 50 members of the country’s hospitality sector to offer residents and visitors a healthy and action-packed National Sport Day (NSD). 

This year, hotels from across the 2, 3, 4 and 5-star categories will be offering various packages from February 12 to 14. 

According to QTA, the offers are designed to promote healthy lifestyles among residents and visitors of all ages. Packages include free access to hotel gyms, discounts on gym memberships of up to 50% and free gym classes.

Foodies can also enjoy healthy buffets at special prices while those seeking a staycation can avail of a ‘bed-and-healthy-breakfast’ at attractive rates for the duration of the offer.

This year, the sector sees a 25% increase in the number of hotels providing special NSD offers compared to 2017. It is also the first year for hotels from the 2 and 3-star categories to participate.

“Leveraging our sports and recreation assets is a key area of focus for us as we implement the Next Chapter of National Tourism Sector Strategy 2017-2023,” QTA’s public relations and communications acting director Jawaher al-Khuzaei said.

“NSD is an opportunity to showcase Qatar’s wide array of hotel spas and resorts which form an important part of our sport and recreation tourism offering,” she noted. 

“We are delighted to see a 25% increase in the number of hospitality partners demonstrating their shared commitment to supporting the country’s vision for a healthy nation.”

As the various hotels are providing different offers, QTA advises residents to check a detailed listing of the hotel deals, which is available at www.visitqatar.qa/qnsd2018

Prior reservations are required for all hotel offers – those interested should contact the hotel directly to make a reservation.

50 فندقاً تقدم عروضاً مميزة احتفالاً باليوم الرياضي

أطلقت الهيئة العامة للسياحة بالتعاون مع 50 فندقاً من فنادق قطاع الضيافة المحلي، عروضا متميزة والتي بموجبها تقدم هذه الفنادق باقةً مميزة من العروض الصحية الشاملة لسكان قطر وزوّارها، وذلك بالتزامن مع احتفالات البلاد باليوم الرياضي للدولة الذي يصادف يوم الثلاثاء المقبل. ومن المقرر أن تتيح الفنادق المشاركة وهي من فئة النجمتين والثلاثة والأربعة والخمسة نجمات عروضاً متنوعة لضيوفها على مدى ثلاثة أيام من 12- 14 فبراير.

وتهدف هذه العروض التي تطلقها الهيئة العامة للسياحة بالتعاون مع أعضاء القطاع الفندقي إلى تشجيع سكان قطر وزوارها من جميع الأعمار على انتهاج أنماط عَيش صحية وتحفيزهم على ممارسة الرياضة، حيث تتيح لهم الاستخدام المجاني للقاعات الرياضية في الفنادق المشاركة والحصول على خصومات كبيرة تصل حتى 50% لعضوية هذه القاعات وتلقي حصص تدريب رياضي مجانية. وتتضمن العروض أيضاً وجبات طعام صحية بأسعار مخفضة، كما يمكن للراغبين في الإقامة الفندقية الاستفادة من الأسعار المخفضة لحجز الغرف خلال مدة العرض والتي تشمل الإقامة مع وجبات إفطار صحية.

وقد سجَّل قطاع الضيافة هذا العام زيادة نسبتها 25% في عدد الفنادق التي تطلق عروضاً خاصة بالتزامن مع اليوم الرياضي للدولة مقارنة بالعام الماضي 2017. كما أن هذه هي المرة الأولى التي تشارك في العروض فنادق من فئة النجمتين والثلاثة نجمات…

وقد علَّقت السيدة جواهر الخزاعي، مدير ادارة العلاقات العامة والإتصال بالإنابة لدى الهيئة العامة للسياحة على ذلك بقولها: “لا شك أن الاستفادة من المرافق الرياضية والترفيهية المتنوعة التي تمتلكها قطر هي أحد المجالات الرئيسية التي تحظى باهتمام المرحلة الجديدة من الاستراتيجية الوطنية لقطاع السياحة 2017-2023. ولذلك فإننا نعتبر اليوم الرياضي للدولة فرصة للترويج لمجموعة الفنادق والمنتجعات في قطر والتي تمثل جزءا مهماً من عروضنا الرياضية والترفيهية السياحية. ويسعدنا أن نرى هذه الزيادة الملموسة في عدد شركاء الضيافة هذا العام، وهو ما يُبرهن على التزامهم الجماعي بدعم رؤية قطر الوطنية التي تستهدف بناء دولة ذات سكان أصحاء يُسهمون في عملية التنمية”.

ويذكر ان مهمة الهيئة العامة للسياحة تتمثل في ترسيخ مكانة قطر على خارطة السياحة العالمية كوجهة رائدة تمتزج فيها أصالة الماضي وروعة الحاضر، وتقصدها شعوب العالم لاستكشاف معالمها ومزاراتها السياحية في مجالات الثقافة والرياضة والأعمال والترفيه العائلي.

وفي 2014 قامت الهيئة بإطلاق الاستراتيجية الوطنية لقطاع السياحة، والتي تستهدف تنويع المنتجات السياحية القطرية وتعزيز مساهمة القطاع السياحي في الاقتصاد الوطني بحلول 2030. وفي 2017، تم إطلاق مرحلة جديدة من هذه الاستراتيجية، والتي تحدد آفاق النمو التي من المرتقب أن يشهدها القطاع السياحي خلال الخمس سنوات المقبلة (2017-2023).

ومنذ إطلاق المرحلة الأولى من الاستراتيجية، استقبلت قطر أكثر من 10 ملايين زائر، وتعزز دورالسياحة في الاقتصاد الوطني باعتبارها أحد روافده الداعمة، حيث ارتفعت المساهمة الكلية للسياحة (المباشرة وغير المباشرة) في إجمالي الناتج المحلي القطري إلى 6.7%.

Previous ArticleNext Article

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *