7.25kg of cocaine?! 0 3165

Customs seizes 7.25kg of cocaine at HIA

DOHA: Chairman of General Authority of Customs, Ahmed bin Abdullah Al Jamal honoured two officials of Customs Department at Hamad International Airport for seizing 7.25kg of cocaine.

Al Jamal also thanked the employees of the Hamad Customs Department at Hamad International Airport for their outstanding efforts and dedication to work, which enabled them to make this big seizure and prevent its entry into the country.

He pointed out that the successes achieved by customs are because of the wise leadership and vision and the great support of the state to upgrade customs system in a bid to provide excellent services.

He added that Customs will witness significant developments at all levels as part of its efforts to protect the security of the Qatari society and the national economy to achieve the objectives of Qatar National Vision 2030.

The smuggling bid was foiled by the customs inspectors of Hamad International Airport (Foreign Affairs Department) by suspecting the bag of one of the passengers arriving on a direct flight from Latin America. The bag was transferred to next inspector for manual inspection. The suspected bag was containing clothes.

While examining the bag, it came to light that there was a difference in the weight between top and bottom of the bag. The inspector cut the bottom of bag they found a black bag hidden in a secret way. When the bag was opened, he found the cocaine wrapped with a brown plastic sticker.

When the second bag of the same traveller came through the same suspected way, it was opened and taken out the clothes, then the inspectors cut the bottom of the bag and took out the drug hidden same way of first bag. Both bags contained a total of 7.25kg of cocaine.

It is worth mentioning that the General Authority of Customs is going hard to prevent the entry of narcotics and prohibited substances by providing all its air, land and sea ports with the latest advanced screening devices that can screen the components inside the bag.

The staff is also trained to use these devices and utilize their modern capabilities in the supervision of everything that enters the country.

تفاصيل ضبط 7.25 كجم “كوكايين” بمطار حمد الدولي

كرم سعادة السيد أحمد بن عبدالله الجمال رئيس الهيئة العامة للجمارك اثنين من موظفي إدارة جمارك مطار حمد الدولي، وذلك لما قاموا به من ضبطية مميزة لمادة الكوكايين المخدرة يبلغ وزنها 7.25 كيلو جرام.

ووجه سعادته الشكر لموظفي جمارك مطار حمد الدولي على جهدهم الواضح وتفانيهم في العمل والذي مكنهم من ضبط هذه الضبطية المميزة ومنع دخولها الى الدولة، مشيراً بأن النجاحات التي تحققها الجمارك جاءت بفضل القيادة الحكيمة والرؤية الرشيدة والدعم الكبير من الدولة الذي مكن الجمارك بأن تصبح حديثة ومتطورة تقدم خدمات جمركية متميزة.

وصرح سعادته بأن الجمارك ستشهد خلال المراحل القادمة تطورات كبيرة على جميع المستويات ، وذلك في إطار جهودها لحماية أمن المجتمع القطري والاقتصاد الوطني لتحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030، موضحاً أن جميع موظفي الجمارك مشهود لهم بالكفاءة والدافعية العالية للعمل وهم قادرون على تحقيق المزيد من النجاحات.

جاءت الضبطية التي أحبطها مفتش إدارة جمارك مطار حمد الدولي (قسم الأجهزة الخارجية) عبر الاشتباه بحقيبة أحد المسافرين القادمين على رحلة مباشرة من امريكا اللاتينية، فتم تحويل الحقيبة إلى زميله المفتش بقسم الأجهزة اليدوية، وعند الكشف عليها عبر جهاز الأشعة بعد استلام صاحبها لها، تبين احتوائها على ملابس وتفريغها منها واستكمال اجراءات التفتيش على المخابئ السرية بالحقيبة.

وعند فحص الحقيبة ذاتها تبين وجود اختلاف في وزن طرفي الحقيبة الأعلى والأسفل، عندها قام المفتش بكسر الطرف الأسفل ليكتشف وجود كيس أسود اللون مخبأ بطريقة سرية، وعند فتح الكيس تم استخراج المادة المخدرة ملفوفة بلاصق بلاستيكي بني اللون، وتبين إنها بودرة بيضاء اللون يشتبه بأن تكون مادة الكوكايين المخدرة.

كذلك عند قدوم الحقيبة الثانية للمسافر من خلال نفس الاشتباه، تم فتحها من قبل المسافر وأفرغها من الملابس، ليقوم المفتش بكسر أسفلها ويستخرج نفس المادة المخدرة بنفس طريقة الاخفاء التي اكتشفت في الحقيبة الأولى، وقد بلغ إجمالي ما تحتويه الحقيبتين 7.25 كيلو جرام تقريباً من مادة الكوكايين المخدرة.

جدير بالذكر أن الهيئة العامة للجمارك تسعى إلى منع دخول المواد المخدرة والممنوعة من خلال تزويد جميع منافذها الجوية والبرية والبحرية بأحدث أجهزة الفحص المتطورة التي تستطيع تحليل مكونات ما بداخل الحقيبة، كما يتم تدريب الموظفين على استخدام هذه الأجهزة بالشكل الأمثل واستغلال إمكاناتها الحديثة في أحكام الرقابة على كل ما يدخل البلاد.

Previous ArticleNext Article

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *